منتدي الجيولوجيين السودانيين
مرحباً ضيفنا الكريم
سنكون سعداء بإنضمامك لأسرة منتدى الجيولوجيين السودانيين
التسجيل لن يستغرق أكثر من دقيقة ومباشر بدون إرسال رسالة فى الإيميل وقد يكون عبر حسابك فى الفيس بوك مباشرةً
إدارة المنتدى

منتدي الجيولوجيين السودانيين


 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
يقول تعالى : (أَنْـزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَسَالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِهَا فَاحْتَمَلَ السَّيْلُ زَبَدًا رَابِيًا وَمِمَّا يُوقِدُونَ عَلَيْهِ فِي النَّارِ ابْتِغَاءَ حِلْيَةٍ أَوْ مَتَاعٍ زَبَدٌ مِثْلُهُ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الْحَقَّ وَالْبَاطِلَ فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً وَأَمَّا مَا يَنْفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الأَرْضِ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الأَمْثَالَ)
قال تعالى : (أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ مِنْ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ ثَمَرَاتٍ مُخْتَلِفاً أَلْوَانُهَا وَمِنْ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ )
منتدى الجيولوجيين السودانيين منتدى سودانى يعنى بتقديم كل ماهو مفيد فى مجال الجيولوجيا بتخصصاتها المختلفة من مواد علمية دسمة وآخر الأخبار الجيولوجية التى تهم الجيولوجى عموماً والسودانى منهم على وجه الخصوص ،...
منتدى السيرة الذاتية جاءت فكرته كخدمة جديدة يقدمها المنتدى للأعضاء والشركات والمؤسسات والهيئات ذات الصلة بالجيولوجيا بكافة تخصصاتها ... يمكنكم كتابة السيرة الذاتية مباشرةً فى بوست جديد أو إرفاقها فى صيغة ال(doc)...
ترحب ادارة منتدي الجيولوجين السودانين بكل اعضائها املة ان يستفيدو من المواد العلميه الموجوده وان يفيدو ايضا فمرحبا بهم في الدار الجيولوجي السوداني
نزلتم اهلا وحللتم سهلا

شاطر | 
 

 الطريقه المغناطسيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زرياب الترابي
مشرف قسم التعدين
مشرف قسم التعدين


عدد المساهمات : 535
تاريخ التسجيل : 12/10/2009
العمر : 32
الموقع : الترابي

مُساهمةموضوع: الطريقه المغناطسيه    13th يوليو 2011, 5:44 am

الدرس الاول

- طريقة المغناطيسية (Magnetic Method)
1- مقدمة
تعتمد الطريقة المغناطيسية على قياس قيمة وإتجاه المجال المغناطيسي للأرض والخاصية الفيزيائية المستخدمة في هذه الطريقة هي التأثيرية المغناطيسية (Magnetic susceptibility)
2- إستخدامات طريقة المغناطيسية
نجد أنّ طريقة المغناطيسية مفيدة في الآتي:
1) تخريط التغييرات في المجال المغناطيسي والتي تعزى لتغيير التراكيب أو التأثيرية المغناطيسية في الصخور القريبة من السطح
2) تحديد الأجسام الفلزية مثل: خطوط الأنابيب ، الكوابل والألغام
3) تخريط الأجسام القريبة السطحية مثل: المواقع الأثرية ، الآبارالمدفونة والمتداخلات النارية
4) إستكشاف الخامات المعدنية خصوصاً المعادن المغناطيسية مثل الماغنيتايت ، وتعتبر الطريقة المغناطيسية ناجحة جداً لتمييز القواطع النارية (Igneous dykes) وأيضاً للتعرف على المترسبات المعدنية مثل الكبريتيدات الكتلية
5) تخريط عمق صخور الأساس تحت الغطاء ال رسوبي وذلك بالتعرف على عتلى الصدوع والفواصل الجيولوجية
3- تاريخ طريقة المغناطيسية (History of Magnetic Method)
تاريخ طريقة المغناطيسية بإيجاز
4- القوة المغناطيسية (Magnetic Force)
القوة المغناطيسية (F)نتيجة لقطب له قوة p مفصول من قطب آخر له قوة P بمسافة r تعطى بالقانون:
…………………………. (1)
= قوى المغناطيسية (Magnetic Force)
= قطبين
= المسافة الفاصلة القطبين
= النفاذية المغناطيسية المطلقة للفراغ الذي يفصل بين القطبين
= النفاذية المغناطيسية النسبية للفراغ الذي يفصل بين القطبين
تكون هذه القوة قوة المغناطيسية تجاذب لو كانت القطبين مختلفين في الشحنة وقوة تنافر إذا القطبين متشابهين في الشحنة

5- المجال المغناطيسي (Magnetic Field)
يعرّف المجال المغناطيسي (B) (كمية متجه) في نقطة P نتيجة لقطب له قوة p مفصول من قطب آخر P بمسافة r بأنّها القوة المسلطة على قطب بمقدار الوحدة الموجبة ويعطى بالقانون:
…………………………. (2)
يشبَّه المجال المغناطيسي الأرضي بمجال القوة التي تحيط بمجال كهربي ، ويُصدر المجال المغناطيسي الأرضي مجال ممغنط H (Magnetizing field) تماماً مثل ما يفعل السلك الذي يحمل تيار كهربي في أي نقطة ، يقاس هذا المجال الممغنط بأمبير لكل متر ، أما في نظام الـc.g.s فوحدة قياس المجال الممغنط هي الأورستد Oersted (Oe) ، حسابياً نجد أنّ 1 A/m = 4π x 10 -3Oe.
والعلاقة بين المجال المغناطيسي (B) Magnetic Field والمجال الممغنط (H) Magnetizing Field تأتي هذه العلاقة من حقيقة أنّ أي مجال ممغنط (H) ينتج فيض مغناطيسي (Flux) وهو عبارة عن خطوط حث مغناطيسي ، وكثافة هذا الفيض يتم قياسها في مساحة السطح العمودي على السلك الذي يحمل التيار (Flux per m2) تسمى شدة التمغنط (Magnetisation) .

ويتناسب في كل الأوساط تتناسب شدة التمغنط (J) طردياً مع شدة المجال الممغنط (H) ويعطى هذا التناسب في القانون:
…………………………. (3)
H = شدة المجال الممغنط
J = شدة التمغنط
= التأثيرية المغناطيسية للوسط الذي ينتج فيه المجال الممغنط وهي مقياس لقدرة الجسم على التمغنط

أما المجال المغناطيسي الكلي فهو عبارة عن مجموع شدة المجال الممغنط (H) وشدة تمغنط الوسط (J) ويعطى بالقانون:
B = 0(H + J) = 0(H + H) = 0R H = H
0 = النفاذية المغناطيسية المطلقة للفراغ (وتساوي 4 x10-7 H/m)
R = النفاذية المغناطيسية النسبية للوسط
 = النفاذية المغناطيسية المطلقة للوسط
B أيضاً تسمي الفيض المغناطيسي أو الحث المغناطيسي ، قيمة B تتمثل في تقارب خطوط الفيض المغناطيسي ، وقانون لينز للحث يربط بين معدل تغيير الفيض المغناطيسي في الدائرة إلى الجهد الناشئ فيها ، ولهذا يتم قياس المجال المغناطيسي B بالفولت لكل متر مربع Volt/m2 أو ((Weber/m2 وتسمى هذه الوحدة في نظام وحدات الـS.I. بالتسلا (Tesla).
أما في نظام الـc.g.s. فتقاس شدة المجال المغناطيسي بالقاوس (Gauss) ، مع العلم بإنَّ 1 G = 10-4 T، التسلا (Tesla) هي وحدة كبيرة لا يمكن بواسطتها التعبير عن الشذات الصغيرة ولهذا فإن الوحدة الصغيرة نانوتسلا (Nanotesla-nT) هي الشائعة الإستعمال في قياسات المغناطيسية مع العلم بإنَّ 1 nT = 10-9 T ، عملياً في نظام الـc.g.s. تقاس شدة المجال المغناطيسي بالجاما (Gamma) بدلا من القاوس (Gauss) ، مع العلم بإنَّ 1 γ= 10-5 G
وتعتبر المجالات المغناطيسية عموماً صغيرة وتتراوح ما بين 20,000 to 60,000 nT

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.facebook.com/profile.php?ref=profile&
lubna salah
مشرف قسم الجيولوجيا العامة
مشرف قسم الجيولوجيا العامة


عدد المساهمات : 259
تاريخ التسجيل : 01/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: الطريقه المغناطسيه    13th يوليو 2011, 4:13 pm

لك التحيه الاخ زرياب
وجزاك الله خير على الموضوع المفيد
تقبل مروري
ودمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زرياب الترابي
مشرف قسم التعدين
مشرف قسم التعدين


عدد المساهمات : 535
تاريخ التسجيل : 12/10/2009
العمر : 32
الموقع : الترابي

مُساهمةموضوع: رد: الطريقه المغناطسيه    14th يوليو 2011, 1:12 am

اسعدني مرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.facebook.com/profile.php?ref=profile&
lubna salah
مشرف قسم الجيولوجيا العامة
مشرف قسم الجيولوجيا العامة


عدد المساهمات : 259
تاريخ التسجيل : 01/02/2011

مُساهمةموضوع: المغناطيسيه الارضيه   21st يوليو 2011, 1:43 am

لك التحيه الاخ الكريم زرياب
واسمح لي بهذه الاضافه عن اصل المغناطيسيه وان شاءالله الفائده تعم الجميع

أصل المغناطيسية الأرضية

على الرغم من أن موضوع المغناطيسية الأرضية لم تكشف جميع جوانبه بعد، فان أكثر النظريات قبولاً في هذا المجال هي النظرية الديناميكية وتعرف أيضاً بنظرية الكهربائية المغناطيسية التي جاء بها إلساسر وبولارد (Elsasser and Bullard )اللذان افترضا أن الديناميكية اللازمة لتوليد الجزء الأكبر من المجال المغناطيسي الأرضي (ما يقرب من 94%) يوجد في الغلاف الخارجي لمنطقة اللب التي تتكون بصورة رئيسية من سبائك الحديد والنيكل مع كميات قليلة من العناصر الخفيفة كالكبريت والسيليكون وبعض العناصر المشعة، وتوجد مواد هذه المنطقة بشكل مائع وموصل للكهربائية.


وتفترض النظرية الديناميكية أن حركة دوران الأرض باتجاه عكس دوران عقرب الساعة مع وجود تيارات حمل حراري في غلاف اللب الخارجي السائل ووجود لب داخلي صلب تؤدي إلى توليد تيارات كهربائية خفيفة. ويؤدي التداخل بين التيارات الكهربائية وحركة تيارات الحمل الحراري في غلاف اللب الخارجي إلى توليد مجالاً مغناطيسياً. وتتأثر حركة السوائل في منطقة غلاف اللب بحركة دوران الأرض وبالتالي تؤثر الأخيرة على المجال المغناطيسي للأرض وتكسبه خاصية ثنائية الاستقطاب، حيث يلاحظ أن أقطاب المغناطيس متقاربة مع بعضها اغلب الأوقات.


ومما تجدر الإشارة إلية أن نسبة ضئيلة من المجال الأرضي لا يعود مصدرها إلى باطن الأرض بل إلى حركة التيارات الكهربائية في منطقة الايونوسفير من الغلاف الجوي حتى أن بعض العلماء ذهب إلى الاعتقاد إن حوالي (3%) من المجال المغناطيسي الأرضي لا يمكن احتسابه على نظرية الجهد. بل انه يعود إلى جريان تيارات كهربائية من الأرض إلى الغلاف الخارجي وبالعكس من خلال سطح الأرض. وهذه العملية تحتاج إلى تيارات كهربائية كثافتها (10 –12 أمبير/سم3) وهو ما لم تتم ملاحظته حتى الآن في التيارات الجوية.

المجال المغناطيس الأرضي

يعرف المجال المغناطيسي بأنه المنطقة التي تؤثر فيها القوة المغناطيسية على الأجسام المغناطيسية. ويوجد المجال المغناطيسي بثلاثة أبعاد حول المغناطيس ولكنه يمثل عادة بخطوط قوة وهمية تتجه من القطب الشمالي نحو القطب الجنوبي دون أن تتقاطع مع بعضها، لذا نرى الإبرة المغناطيسية تتجه بصورة موازية لاتجاه خطوط القوة المغناطيسية

يحدد اتجاه المجال المغناطيسي الأرضي من خلال قياس زاويتين هما:

(1) زاوية الميل المغناطيسي: وهي الزاوية المحصورة بين الشمال المغناطيسي والمستوي الأفقي لسطح الأرض. تتراوح قيمتها من (0عند خط الاستواء إلى90)عند الأقطاب ويكون اتجاهها نحو الأسفل في نصف الكرة الشمالي ونحو الأعلى في نصفها الجنوبي.

(2) زاويةالانحراف المغناطيسي: وهي الزاوية المحصورة بين اتجاه الشمال المغناطيسي شرقاً أو غرباً مع الشمال الجغرافي للأرض. وتختلف قيمة زاوية الانحراف باختلاف المواقع على سطح الأرض. وفي حالة تطابق الشمال الجغرافي مع الشمال المغناطيسي (إذا افترضنا أن المغناطيس الأرضي ينطبق تماماً مع محور الدوران) فأن قيمة زاوية الانحراف تكون صفراً.

يتميز المجال المغناطيسي الأرضي بخاصيتين رئيسيتين: أولهما كونه ثنائي القطب (القطب المغناطيسي هو الموقع الذي تكون فيه زاوية الميل تساوي 90°)وثانيهما التغير المنتظم لقوة المجال أو كثافة خطوط القوة بين القطبين، حيث لجميع المناطق الواقعة على خط عرض مغناطيسي واحد نفس زاوية الميل المغناطيسي ونفس قوة المجال المغناطيسي في حالة عدم وجود ما يمكن أن يؤثر على الخواص المغناطيسية في هذه المنطقة.


مغناطيسية المعادن والصخور

يتغيرالبناء الذري لأغلب المواد تحت تأثير المجال المغناطيسي حيث ترتب مجمعة الذرات نفسها بموازاة خطوط القوة المغناطيسية أو على طولها، كما لو أنها كانت أبر بوصلة. ويتكون لها نتيجة لذلك أقطاباً شمالية وجنوبية. وبعد زوال تأثير المجال المغناطيسي فأن بعض المواد تفقد مغناطيسيتها في حين تحتفظ الأخرى بجزء منها. وهكذا نرى أن بعضاً من الصخور تحتفظ بالمجال المغناطيسي الذي كان سائداً وقت تكونها.

تحمل اغلب أنواع الصخور صفات مغناطيسية نتيجة لوجود كميات متفاوتة من المعادن المغناطيسية التي يمكن تقسيمها من الناحية الجيوكيميائية إلى ثلاثة مجموعات رئيسية من المعادن هي:

(1)مجموعة الحديد ـ التيتانيوم ـ الأوكسجين.

(2)مجموعة الحديد ـ الكبريت.

(3)مجموعة أكسيد الحديد المائية.


يمكن استخدام المعادن المغناطيسية كبوصلة لتحديد قيمة واتجاه المجال المغناطيسي الأرضي الذي كان سائداً وقت تكونها، إذا ما افترضنا أن هذه المعادن لم تتعرض إلى ما يمكن أن يؤثر على مغناطيسيتها بأي شكل من الأشكال. وتقسم مغناطيسية الصخور إلى مركبتين هما:


(1)مغناطيسية الحث: وتتكون في الصخور لوجودها في مجال مغناطيسي وتفقدها بعد إزاحتها من المجال وخلال فترات متفاوتة.


(2)المغناطيسية المتبقية: وهي جزء المغناطيسية التي تحتفظ به الصخور بعد إبعادها من المجال المغناطيسي، ويحمل هذا الجزء من قبل المعادن الحديدية مثل معادن الماكنيتايت والهيمتايت والماكهمايت والفوستايت.

النسبة بين المغناطيسية المتبقية الطبيعية المحفوظة في الصخور إلى مغناطيسية الحث في المجال المغناطيسي الحالي في أي نموذج صخري، تدعى بنسبة كونكزبيرغ.


فيما يلي عرض مختصر لطبيعة المغناطيسية المتبقية في كل من أنواع الصخور الرئيسة الثلاث، الرسوبية والنارية والمتحولة.

(1)مغناطيسية الصخور الرسوبية: فيما يتعلق بالصخور الرسوبية والترسبات البحرية منها بصفة خاصة فان الحبيبات المعدنية والأصداف البحرية وهياكل الكائنات الحية فيها تستقر ببطء في القيعان البحرية. وتمتاز اغلب الحبيبات المعدنية، خصوصاً المتعرية من الصخور النارية، بكونها معادن مغناطيسية يتصرف كل منها وكأنه مغناطيس صغير. وعندما توجد هذه الحبيبات بصورة عالقة قبل عملية الترسيب فأنها تكون حرة الحركة في الماء وتتأثر اتجاهاتها بالتيارات البحرية أكثر من تأثرها بالمجال المغناطيسي الأرضي. ويحدث نفس الشيء عندما ترسو هذه الحبيبات على سطح القاع. وبالنظر لكون ترسبات السطح لا تزال غير متماسكة فان الحبيبات تكون لديها القدرة على تحريك نفسها باتجاه المجال المغناطيسي للأرض وبذلك تحتفظ باتجاه المجال الأرضي بذلك الوقت. وعندما تترسب مواد جديدة فوقها تبدأ الترسبات الأولى تتماسك محتفظة باتجاه المجال المغناطيسي فيها.


(2)مغناطيسية الصخور النارية: بالنسبة للصخور النارية فان درجة حرارتها العالية التي تفوق درجة حرارة كوري تجعل حركة الذرات فيها مبعثرة مما يؤدي إلى انعدام المغناطيسية فيها. أماعند التبريد فان حركة الذرات تقل بسبب قلة الطاقة الحرارية وعندئذ يظهر تأثيرالمجال المغناطيسي الأرضي على الذرات حيث تبدأ بترتيب نفسها بصورة موازية للمجال المغناطيسي الأرضي. وعندما تنخفض درجة الحرارة أكثر يصبح من الصعب على الذرات أن تتحرك بصورة مخالفة لاتجاه المجال الأرضي. وبذلك تخزن أو تحفظ اتجاه المجال المغناطيسي في ذلك الوقت.


ملاحظة: درجة حرارة كوري: هي الدرجة الحرارية التي تفقد عندها المعادن مغناطيسيتها. ولما كانت أغلب أنواع الصخور تتكون من مجموعة من المعادن المختلفة فلا تمثل حرارة كوري في الصخور درجة حرارة محددة بل تمثل مدا حرارياً معيناً. وتعتمد درجة كوري على التركيب الكيميائي الأصلي للصخور وعلى عمليات الأكسدة والاختزال التي تتعرض لها، حيث تؤثر عمليات الأكسدة عادة في زيادة هذه الدرجة وعمليات الاختزال في إنقاصها.


(3)مغناطيسية الصخور المتحولة: تعد حالة وسطية بين مغناطيسية الصخور الرسوبية ومغناطيسية الصخور النارية.


الشدة المغناطيسية في الصخور الرسوبية والنارية: تحمل أغلب أنواع الترسبات كميات قليلة جداً من الحبيبات المعدنية، إضافة إلى أن تركيب الحبيبات يكون في الغالب مبعثراً بحيث يقلل المحصلة النهائية للمغناطيسية في هذه الترسبات، لذا فان شدة المغناطيسية في الصخور الرسوبية تكون في الغالب (1/100) عنها في الصخور النارية. إضافة إلى أن المغناطيسية تكون اقل استقراراً وثباتاً في الرسوبيات منها في الصخور النارية نتيجة لكون الرسوبيات قبل تصلبها وتحولها إلى صخور تحتاج إلى فترة طويلة، مما يعطي الفرصة الأكبر للعوامل الفيزيائية والكيميائية للتأثير عليها وتغير مغناطيسيتها.


الانقلابات المغناطيسية

ذكرنا سابقاً، أن حركة المواد المائعة في منطقة اللب الخارجي للأرض هي السبب الرئيسي لتوليد المجال المغناطيسي الأرضي. لذلك فان عدم انتظام حركة المواد السائلة فيها يولد اختلافاً في قيمة واتجاه المجال المغناطيسي ويكون أحياناً من القوة بحيث يؤدي إلى عكس المجال المغناطيسي وجعل قطبه الشمالي يحل محل قطبه الجنوبي وبالعكس. وليس هناك حتى الآن تفسير واضح لسبب تغيرالمواد المائعة في منطقة اللب الخارجي لاتجاه حركتها والتي تؤدي بالتالي لتغير القطبية المغناطيسية. وتستغرق عملية تغير القطبية حوالي (2000) سنة، حيث تنخفض قيمة الميل المغناطيسي إلى الصفر ثم ترتفع ثانية في الاتجاه الآخر حتى تصل إلى نفس قيمتها السابقة في الاتجاه الجديد.


تاريخ الانقلابات المغناطيسية:

من خلال دراسة النماذج الصخرية في القيعان البحرية تم اكتشاف (171) حالة انقلاب في القطبية المغناطيسية خلال الـ (76) مليون سنة الماضية، منها (9) انقلابات حدثت خلال الأربعة ملايين سنة الماضية. وكانت أطول فترة متواصلة للقطبية الاعتيادية قد تجاوزت (3) مليون سنة، فيحين سجلت اقصر فترة بـ (50) ألف سنة. أما بالنسبة للفترة الحالية التي تمثل القطبية الاعتيادية فهي مستمرة منذ ما يزيد عن (700) ألف سنة. ومن المعروف أن قيمة المجال المغناطيسي تنخفض بصورة منتظمة بمعدل (6%) منذ عام (1835)، وإذا ما استمر الانخفاض بهذا المعدل فان قيمة المجال المغناطيسي ستصل إلى الصفر خلال الألفي سنة القادمة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اوقناي
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 138
تاريخ التسجيل : 29/07/2011

مُساهمةموضوع: رد: الطريقه المغناطسيه    4th أغسطس 2011, 4:38 am

لكم التحيه الاخ الترابي والاخت لبني علي هذا المجهود الطيب نفعنا الله بكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
lubna salah
مشرف قسم الجيولوجيا العامة
مشرف قسم الجيولوجيا العامة


عدد المساهمات : 259
تاريخ التسجيل : 01/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: الطريقه المغناطسيه    4th أغسطس 2011, 5:03 am


اللهم آميييين
وتسلم يارب
وشكرا ع المرور
دمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الطريقه المغناطسيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الجيولوجيين السودانيين  :: قسم المياه الجوفية-
انتقل الى: